الرئيسية / محمد نظمي

محمد نظمي

Palestinian Blogger

أيقظ قواك الخفية

يبين لك هذا الكتاب أكثر الأساليب والاستراتيجيات فعالية فيما يخص التحكم بعواطفك وجسمك وعلاقاتك وأمورك المالية أي بمختلف جوانب حياتك. ويقدم لك برنامجاً يقودك من خلاله خطوة خطوة ويوفر لك الدروس الأساسية التي تساعدك على التحكم بحياتك. وهو بهذا يمكنك من اكتشاف أهداف حياتك الحقيقية ويدلك كيف يمكنك أن تسيطر …

أكمل القراءة »

جو : عذابات 10 مارس في سجن جو

صدرت من داخل السجون البحرينية «رواية جَوْ»، لمعتقل سياسي يروي عذابات 10 مارس/آذار 2015، التي عايشها في سجن جو المركزي. «رواية جَوْ» التي تعتبر العمل الأدبي الأول الذي يصدر من معتقل سياسي لا يزال في السجون البحرينية، صدرت عن «مرآة البحرين»، التي استلمت الرواية وقامت بتحريرها وإعدادها للنشر. وتعرض الرواية …

أكمل القراءة »

وأخيراً اكتشفت السعادة – عائض القرني

  أتظن أنك ستموت قبل وقتك؟ أو يذهب عليك شيئاً من رزقك؟ الأمور تدار من عند الله بقضاء وقدر، ولن يقضى أمر في الأرض الا قضي في السماء، فوسع صدرك وأرح بالك، وتوكل على مولاك، وفوّض الأمر اليه، وثق بتدبيره، وارض بحكمه تسعد، وتسلم، وتغنم.

أكمل القراءة »

كتاب تأملات في السعادة والإيجابية – محمد بن راشد

لعل ما تمر به منطقتنا العربية من نزاعات سياسية وصراعات مذهبية ودينية وتراجعات اقتصادية وتحولات اجتماعية يجعل الحديث عن مفهوم الإيجابية كأحد الحلول التنموية مستهجنا، ولكن في هذه العجالة أحببت أن أقول لإخواني العرب: لم لا نجرب أن نغير نظرتنا لبعض الأمور، ونتحلى بقليل من الإيجابية في تعاملنا مع التحديات …

أكمل القراءة »

رواية شيفرة بلال- أحمد خيري العمري

أجواء نيويوركيّة كاملة في مطلع الرواية، تأخذك بعيداً إلى تفاصيل دقيقة من نمط الحياة الأمريكية، بكل جوانبها الثقافية والبيئية… الأمطار، السماء الملبّدة بالغيوم، وحتى طريقة التعبيرات التي تشعر أنها تماهت تماماً مع طبيعة الحياة الامريكية. وبأسلوب قصصي متسلسل مكتوب بعناية، ومع الغوص التدريجي في أحداث الرواية، تجد نفسك بين أحداث …

أكمل القراءة »

يا دمشق ودعاً- غادة السمان

قالت في الإهداء أهدي هذه الرواية  إلى مدينتي الأم دمشق  التي غادرتها ولم تغادرني  يوم رحيلي ..صرخت في وجهي  أمطري حيث شئت فخراجك عندي  وإلى الحبيب الوحيد الذي لم أخنه يوماً واسمه  الحرية ..الحرية ..الحرية   للتحميل

أكمل القراءة »

رمش العين.pdf محمد خير

أخيرا تعود القصة القصيرة إلى أفق مشهدنا الأدبي المعاصر، وليس المقصود بعودتها أن القصة القصيرة لم يكن لها وجود طوال الفترة الماضية، إنما المقصود بعودتها هو الحضور الفذ والذكي للقص الذي يلتقط عمق التفاصيل الصغيرة ويضيئها فجأة بأنوار تجليها أمام الشعور وتخلقها خلقا جديدا، فتراها وكأنك لم ترها ألف مرة …

أكمل القراءة »

محمد حسن علوان- موت صغير.pdf

موتٌ صغير ـ محمد حسن علوان . القائمة الطويلة لبوكر 2017 . منذ أوجدني الله في مرسيّة حتى توفاني في دمشق وأنا في سفرٍ لا ينقطع. رأيت بلاداً ولقيت أناساً وصحبت أولياء وعشت تحت حكم الموحدين والأيوبيين والعباسيين والسلاجقة في طريقٍ قدّره الله لي قبل خلقي. من يولد في مدينة …

أكمل القراءة »

رحلة الى أرض لا يحكمها الله.pdf

طالما أن الله يكتب أعمالنا ، فلماذا يحاسنا عليها ؟ طالما أن الله يختار مصيرنا ، فلماذا يعاقبنا ويعذبنا ؟ هل نحن مسيرون أم مخيرون ؟ لماذا خلق الله الشر؟ من خلق الله ؟ نسخة الكترونية | للتحميل

أكمل القراءة »

اخلع حذاءك – ياسر حارب

يأسى أحدنا على نفسه كثيراً، يَغْرقُ في انكساراته، يحزن على حاله، ثم ينتهي به المطاف برثاء حياته وهو ما يزال فيها. هَمٌّ عارِم يعصف بالبشرية، وعلى رغم المُلهيات، ووسائل الترفيه، وتنوع العلوم والمعارف وسهولة الوصول إليها، ما زالت النفوس مُنْكسرة، مُحْتقنة، لا تدري لماذا، وإلى متى. بحثتُ كثيراً عن مفهوم …

أكمل القراءة »

مذكرات قارئ – محمد حامد الاحمري.pdf

مذكرات قارئ من أهداف القراءة والكتابة حراثة العقل وتقليبه وتجديده، وإنقاذه من الترهل والموت البطيء وليس طمأنته إلى ما هو عليه، فإذا أصبحت القراءة قيدا جديدًا لذواتنا فعلينا أن نعاود النظر في غايتنا من القراءة ومما نقرؤه؛ لأن القراءة نافذة نحو الحياة والقوة والمعرفة والمتعة والعلاج، وليست وسيلة للركود ولا …

أكمل القراءة »

نور – يوسف زيدان

تدور أحداث الرواية في فلك شخص واحد يسرد للقارئ الأحداث من خلال وجهة نظره وتفاعله مع باقي الشخصيات المحيطة، فلا قصص موازية تتقاطع أو تتشابك مع الخط الرئيسي، إنما هي جميعها خيوط تتفرع من البطل وتعود إليه. الراوي هنا هي “نورا” بطلة الرواية التي عرفها القارئ في الجزأين السابقين، تلك …

أكمل القراءة »

أدري بأنك أنت قاتلتي – هلال الفارع

إنِّي أُحِبُّ جُنونَ عَيْنيْكِ اللَّتَيْنِ أَرَاقَتا قَلَقِي وَأُحِبُّ أَنْ أَبْكي.. وَنَحْنُ مَعًا، نُعَلِّقُ في حُنُوٍّ حُمْرَةَ الشَّفَقِ أَنا قادِمٌ مِنْ خَلْفِ أَهْرامٍ مِنَ الْحِرْمانِ، والإِمْعانِ في الْحُرَقِ وَمُيَمِّمٌ شَطْرَ النَّجاةِ، وَما عَرَفْتُ بِأَنَّني، بِيَدَيَّ أُوقِظُ مَوْجَةَ الْغَرَقِ أَنا مُذْ رَأَيْتُكِ، لا أَزالُ مُسافِرًا بَيْني وَبَيْنَكِ، لَيْسَ يُوصِلُني إِلى عَيْنَيْكِ جِسْرُ …

أكمل القراءة »